جهاز الراديو يشتغل... ضجيج... حديث متقطع... تعديل الهوائي... ضجيج... تعديل التردد... "مستمعينا الأعزاء، مرحبا بكم في برنامجنا..."

 

هناك متعة حقيقية خلال الانتقال بين الإذاعات والاستماع للبرنامج المفضل أو نشرة الأخبار أو الموسيقى، إنه سحر الاستماع إلى الصوت القادم من الجهة الأخرى، الصوت الذي يثير فينا العديد من الأحاسيس وقد يحيلنا على بعض الذكريات. كل شيء حول الراديو يجعل منه حاضرا في حياتنا اليومية، دائما بنفس القوة والجمالية، رغم ظهور العديد من الأجهزة الجديدة والذكية. ولعلّ ما يجعل الإذاعة تحافظ على استمراريتها هو وصولها إلى العموم و"إمكانية حملها معنا"، إلى جانب تواجدها على الشبكة العنكبوتية، والتزامها مع المستمعين وقدرتها على جمع المجتمعات معا.

 

ويأتي الاحتفال باليوم العالمي للإذاعة هذه السنة، بتاريخ 13 فبراير، ليسلّط الضوء على الدور الكبير الذي يلعبه الراديو لدعم أهداف التنمية المستدامة من خلال توفير أرضية للحوار والتعليم والتبادل وتقاسم المعلومات، حيث ألقى شعار "الراديو هو أنتم" الضوء على التزام المستمعين.

 

إليكم كيف احتفل أعضاء شبكات الشباب المتوسطي باليوم العالمي للراديو لسنة 2017 عبر المنطقة...

 

فلسطين: الشباب على الميكروفون

في فلسطين، أسست شبكات الشباب المتوسطي لشراكة مع راديو 24 إف إم وقاما بإنجاز سلسلة من الأنشطة التي تستهدف الشباب عبر تكييف شعار اليوم العالمي للإذاعة إلى "الإذاعة هي الشباب"، بحيث تم التركيز على التزام المستمعين (والشباب) وعلى المشاركة العامة وضمان أنه سيتم سماع جميع الأصوات.

 

تم إجراء استطلاع للرأي خلال الفترة ما بين فاتح و13 فبراير لتحليل إلى أي حد تتم تغطية مواضيع الشباب على أمواج الراديوهات الفلسطينية، حيث شارك حوالي 500 شخص تتراوح أعماراهم ما بين 20 و 35 سنة، فيما كشفت النتائج أن حوالي 60 بالمائة يستمعون للراديو لبضعة دقائق في الأسبوع، بينما ترى الأغلبية أن برامج الراديو تعكس باعتدال أو بدرجة دنيا القضايا التي تهمهم بشكل كبير.

 

تشجعنا نتائج استطلاع الرأي على العمل بشكل أكبر وضمان أن برامج الراديو تناقش مواضيع الشباب وتدمج صُنّاع القرار في الحوار. يمنكم الاطلاع على تقرير نتائج الاستطلاع هنا، أو يمكنكم الاطلاع عليه أسفل الصفحة.

 

WRD 2017 PAL

 

وبالموازاة مع استطلاع الرأي، تم بث "صوت الشعب" لمدة أسبوع، حيث تمّ عرض شهادات لشبان ينتمون لغزة والضفة الغربية تحدّثوا عن مدى إحساسهم بكونهم معنيين بمختلف برامج الراديو. وبتاريخ 13 فبراير، تم بث برنامج مباشر لمدة ساعة على راديو 24 إف إم بمشاركة 4 أعضاء ينتمون لشبكات الشباب المتوسطي، وممثل نقابة الصحفيين والوزير المنتدب للإعلام، حيث ناقش الضيوف الطرق التي يمكن من خلالها للشباب استعمال الراديو بشكل أحسن كوسيط للدفاع عن قضاياهم والترويج لها، كما تم تقديم نتائج استطلاع الرأي خلال هذا البث.

 

يقول أحد الذين قدّموا شهادتهم في "صوت الشعب" إن "بعض الإذاعات المحلية تبث برامجا شبابية، لكنها تبقى جد نادرة" قبل أن يضيف قائلا" نحتاج لأن تقدم الإذاعات الوطنية برامجا تناقش أولويات الشباب واهتماماتهم وآرائهم بطريقة أكثر عمقا وأقل سطحية، كما يجب على الشباب أن يقوموا بالضغط والدفاع عن أنفسهم كي يتم بث عدد أكبر من البرامج التي تمثلهم".

 

وقد نجحت الحملة التي دامت أسبوعا في فلسطين في تسليط الضوء على دور الراديو وقيمة المشاركة العامة، مع تركيز خاص على دور الإعلام المحلي في الدفاع عن أولويات الشباب ودعم برامج الراديو التي تعكس قضايا الشباب وانشغالاتهم.

 

يقول مشارك آخر في "صوت الشعب" إنه يجب على الإذاعات المحلية أن تبذل مجهودات أكبر لجذب الشباب إليها من خلال خلق برامج مناسبة "وبهذه الطريقة لن يجد الشباب أنفسهم مجبرين على اللجوء لشبكات التواصل الاجتماعي للتعبير عن آرائهم أو للحصول على الأخبار"، حسب رأي هذا المشارك.

 

المغرب: آفاق الإذاعات الجمعوية والمجتمعية

تعاون فريق شبكات الشباب المتوسطي بالمغرب مع "جسور" (عضو في شبكات الشباب المتوسطي) ومنتدى البدائل المغرب لتنظيم مؤتمر دام يومين حول موضوع "الإذاعات الجمعوية بالمغرب والمشرق: تشخيص وآفاق" وذلك يوم 11 فبراير 2017.

 

وقد شكّل هذا المؤتمر مزيجا مميزا بين الخبرة والتجربة، كما أنه جمع أعضاءا ينتمون لمنظمات المجتمع المدني وممثلين عن إذاعات جمعوية/مجتمعية، وصحفيين، وأكاديميين وباحثين، ومعاهد إعلامية، ومنظمات غير حكومية إعلامية دولية، وسلطات محلية مكلّفة بالتواصل والإعلام، واليونسكو وممثلي الاتحاد الأوروبي، لقد كان مؤتمرا يعج بالمشاركين القادمين من مختلف الميادين.

 

وقد شكّل هذا الحدث فرصة سانحة لتسليط الضوء على قيمة الإذاعات الجمعوية/المجتمعية حيث الالتزام والمحتوى شارع باتجاهين بين محطة الراديو والمستمعين، وهذا يوسّع الدعم المتواصل لليونسكو للإذاعات الجمعوية/المجتمعية بالمغرب وبالمنطقة، من خلال شبكات الشباب المتوسطي كجزء من هذا الدعم. وهنا وجب التذكير بمساهمة المشروع في إنشاء إذاعة المناخ خلال مؤتمر "كوب 22" الذي احتضنته مدينة مراكش شهر نونبر 2016، والذي يعتبر أول راديو مجتمعي يحصل على تردد "إف إم" بالمغرب والذي تم توظيفه كوكالة للأنباء تخدم الإذاعات المجتمعية عبر العالم. وبالتالي، فإن دور اليونسكو يعتبر أساسيا في وضع أرضية لمثل هذا التطور، كي ترى الأشكال الجديدة من الإعلام المواطن والمجتمعي النور.

 

سوف تجدون معلومات عن الأشخاص الذين قدموا إلى مؤتمرنا وعمّا تحدّثوا بشأنه، هنا، أو في أسفل الصفحة حيث يمكنكم أيضا الاطلاع على جدول الأعمال.

 

لبنان: الشباب يتزعّمون النقاش

للاحتفال باليوم العالمي للإذاعة بلبنان، نسقت اليونسكو مع أربع محطات إذاعية بثت تجربة شبكات الشباب المتوسطي، حيث قام عضوان بمجموعة العمل التابعة لشبكات الشباب المتوسطي بمهمة التقديم خلال إحدى البرامج التي تم تسجيلها بالمناسبة بشراكة مع راديو صوت لبنان، في برنامج ركّز على الشباب وأهداف التنمية المستدامة.

 

الجزائر: لماذا الاحتفال بيوم عالمي للراديو؟

ولإنهاء تظاهراتنا، حلّ مدير مشروعنا بالجزائر،نسيم فيلالي، بتاريخ 13 فبراير 2017، ضيفا على "جيل إف إم" في بث مباشر وتحدّث عن أهمية اليوم العالمي للإذاعة ، وتاريخه ومستقبل الراديو ارتباطا بالتزام المجتمعات.

 

وقد جاء هذا الحوار الذي دام 8 دقائق  بعد التظاهرة الإعلامية التي نظمها الاتحاد الأوروبي  #EU4Youth (الاتحاد الأوروبي من أجل شباب) قبل أيام في الجزائر العاصمة ، بحيث انخرط المشاركون المنتمون لشبكات الشباب المتوسطي من الجزائر في تشكيل شبكات مع شباب آخرين ينتمون لمشاريع أخرى للاتحاد الأوروبي إضافة إلى ممثلي بعثة الاتحاد الأوروبي، وذلك للتركيز على أهمية التزام الشباب، خصوصا عبر مختلف القنوات الإعلامية المتاحة لهم.

 

Jil FM

 

تتوفر الإذاعة على قوة التعليم والإخبار والتقوية والتأسيس للحوار والتبادل، ومن الطبيعي أن يجد فيه الشبان والشابات أرضية للتعبير عن أنفسهم. وتواصل شبكات الشباب المتوسطي التعاون مع المنظمات الشبابية ومهنيي الإعلام لضمان توفر الشباب على كلمة يقولونها، ليس فقط على مستوى البرامج بل أيضا على مستوى التصميم. لذا، سيتم تنظيم العديد من الأنشطة المحمّسة في المستقبل بالعديد من الدول، ولعل كل ما عليكم فعله هو "الاستماع" لموقعنا الإلكتروني للحصول على الأخبار والمستجدات.

 

ارتباطا باليوم العالمي للإذاعة

اقرؤوا القصص الشخصية لكل من أنسام و نور، وتعرّفوا على تجربتهما مع الراديو.

استمعوا لتسجيلات جميع برامجنا الإذاعية.

 

WorldRadioDay2017 #DiaMundialdelaRadio#

 

 

 

إقرأ كذلك

على الميدان

الشباب و الإعلام

YOUTHMEDIA#

أنشطة لبناء المهارات وسط المنظمات الشبابية وضمن الصحفيين الشباب؛ تقوية تمثيلية الشباب في وسائل الإعلام وتعزيز حرية التعبير وثقافة الإعلام والمعلومات ومحتوى الإعلام الذي ينجزه الشباب.

الشباب و التشغيل

YOUTHEMPLOYMENT#

أنشطة تجْمَع المنظمات الشبابيةَ وخبراء التشغيل ومختلف الفاعلين الوطنيين للانخراط في الحوار والعمل معاً للبحث عن حلول للتشغيل والاحتياجات على مستوى القدرات.

السياسات المتعلقة بالشباب

YOUTHPOLICIES#

أنشطة تمكّن الشباب من المشاركة في التنمية الجماعية والوطنية ومراجعة ووضع الاستراتيجيات والسياسات العمومية الوطنية المتعلقة بالشباب.