سندس فقيه شابة منخرطة في مشروع شبكات الشباب المتوسطي بمجموعة فلسطين، حيث شاركت، إلى جانب العديد من أعضاء المشروع وممثلين عن جمعيات إعلامية، في "الأسبوع العالمي للدراية الإعلامية والمعلوماتية" طيلة أربعة أيام (2-5 نونبر 2016) بمدينة ساو باولو بالبرازيل. وفيما يلي عرض سندس لتجربتها الذي قدّمته لليونسكو.

 

تستحق بعض الأمور عناء السفر إلى مختلف بقاع العالم. لقد كانت تجربة غنية بالنسبة لي بمدينة ساو باولو البرازيلية التي حللت بها لأول مرة للمشاركة في المؤتمر الرئيسي الذي يحتفي بالدراية الإعلامية والمعلوماتية الشاملة 2016، حيث شكّل هذا الحدث بالنسبة لي فرصة ذهبية لتقوية معرفتي في مجال الدراية الإعلامية والمعلوماتية.

 

التقيت بالعديد من الشباب الأعضاء في شبكات الشباب المتوسطي الذين قدموا من الجزائر وتونس ولبنان، إضافة إلى العديد من الزملاء من دول أخرى، حيث تبادلنا الأفكار حول حقوق الإنسان والالتزام الشبابي المدني والتطرف ومشاكل الشباب الحالية وصورتهم في وسائل الإعلام بالدول العربية، وتأثير الإعلام الاجتماعي والعديد من المواضيع الأخرى. وقد فتح هذا الحوار بين الثقافات عينيّ على أهمية حصول المواطنين عبر العالم على المهارات الضرورية للحصول على المعلومات التي تكون، في نفس الوقت، دقيقة ومناسبة، وكذلك على أهمية أن يكون الشباب مجهزين بأدوات الدراية الإعلامية قصد المشاركة الفعلية في خلق محتويات إعلامية للتعريف بآرائهم وانشغالاتهم.

 

أنا مستخدمة بمنظمة تشتغل في مجال الشباب والإعلام وتركّز على مساعدة الصحفيات الشابات...كما أننا سنعتمد، أنا ومنظمتي، على المعرفة الجديدة التي تحصّلنا عليها، بحيث سنجعل محتوى الدراية الإعلامية والمعلوماتية الذي حصلت عليه ضمن التجربة المتوفرة لدى شبكتنا، وسوف نرفع من درجة الوعي في صفوف الشباب بخصوص المهارات التطبيقية التي يحتاجون إليها لكي يفهموا بشكل جيد ولكي يلعبوا دورا أكثر فاعلية في المشهد الإعلامي الوطني.

 

 

 شاركت المجموعة الإعلامية التابعة لشبكات الشباب المتوسطي بمدينة غزة أيضا في هذا الحدث، وذلك من خلال شريط الفيديو الذي أنجزوه خصيصا لهذا الحدث لتقاسم آرائهم بخصوص الدراية الإعلامية والمعلوماتية مع شباب المنتدى عبر العالم. ادخلوا إلى معرض الصور والفيديوهات أسفله لمشاهدة الفيديو وصور سندس خلال هذا الحدث.

 

لقراءة القصة كاملة، اضغط  هنا.

 

 

 

إقرأ كذلك

المرأة فراشة ولكن ليس بأجنحتها فقط

كم يروق لي أن أشبه كل طفلة وكل فتاة وكل امرأة بالفراشة الملونة الجميلة التي تحلق في كل مكان لتضفي على الأجواء بهجة و
سعادة بإطلالتها الساحرة ولمساتها الجميلة في كل مراحل عمرها
ولكن ليت كل الناس يقدرون هذا الجمال بقدر ما يقدرون أدوارها في هذه الحياة وفاعليتها التي لا يمكن الاستغناء عنها
إن المرأة الفراشة أنواع مختلفة باختلاف بيئتها وميولاتها وشخصيتها وظروف نشأتها
غير أن جل الفراشات تحب أن ترفل وتحلق
تطمح وتحلم ....
تحب أن تعلو وتسمو.....
تحب الاهتمام بقدر ما تحب التقدير والإكبار
ولكن للأسف تحيط بالمرأة الفراشة أياد غاصبة كثيرة تخنقها

على الميدان

الشباب و الإعلام

YOUTHMEDIA#

أنشطة لبناء المهارات وسط المنظمات الشبابية وضمن الصحفيين الشباب؛ تقوية تمثيلية الشباب في وسائل الإعلام وتعزيز حرية التعبير وثقافة الإعلام والمعلومات ومحتوى الإعلام الذي ينجزه الشباب.

الشباب و التشغيل

YOUTHEMPLOYMENT#

أنشطة تجْمَع المنظمات الشبابيةَ وخبراء التشغيل ومختلف الفاعلين الوطنيين للانخراط في الحوار والعمل معاً للبحث عن حلول للتشغيل والاحتياجات على مستوى القدرات.

السياسات المتعلقة بالشباب

YOUTHPOLICIES#

أنشطة تمكّن الشباب من المشاركة في التنمية الجماعية والوطنية ومراجعة ووضع الاستراتيجيات والسياسات العمومية الوطنية المتعلقة بالشباب.